جميع الحقوق محفوظة © 2020 جزيرة الروايات
سياسة الخصوصية - شروط الأستخدام

تم تصميم و تطوير الموقع بواسطة xTrimy

10 - ممارس الشياطين يفعل كما يشاء
عدد المشاهدات 20


ترجمة: Ahmed Zirea

تغيير

 تدقيق: naser00021







كل الطلاب قد ذهبوا إلى الصفوف ، لكن كان لا يزال يتعين على هان شو وجاك القيام بواجباتهما لهذا اليوم. وبعد أن غادر الجميع، انفصل الاثنان أيضا ليكملا عمل كل منهما.


شعر هان شو بأن الثقل في صدره يتبدد عندما انتهى من تنظيف التماثيل. وجد زاوية مهجورة (يعني مكان محد يقدر يشوفه فيه) وفك قميصه الكتاني الخشن فنظر الى صدره ورأى أن هنالك تيارا خفيفا من بقع الضوء الأخضر الباهت تطرد من جسمه. يبدو أن هالة كلود الخضراء الصغيرة كانت تعالج بهذه الطريقة تحت تأثير اليوان السحري.


 تنهد هان شو قليلا، فوضع همومه على راحته وأذهله كم كانت معجزة اليوان السحري. من المعرفة التي اكتسبها مؤخرا، كان الفرسان أيضا مقسمين إلى مستويات مختلفة. وستكون هالتهم القتالية مختلفة على كل مستوى، مثل الفارس المتدرب (باللون الأزرق)، والقائد (باللون الأزرق الغامق)، والرقيب (باللون الأخضر)، والفارس الكبير (باللون الأخضر الغامق)، وفارس الأرض (باللون الأبيض)، وفارس السماء (بالفضة)، والفارس الإلهي (بالذهب).


لون كلود المحارب كان أخضر باهت مما يشير إلى أن لديه قوة فارس من رتبة رقيب إذا قام فارس من رتبة رقيب بجمع هالته القتالية و هاجم شخصاً طبيعياً، سيكون ذلك بمثابة ضربة قاتلة للهدف بدون إستثناءات على الإطلاق. وحقيقة أنه نجا دون إصابة كبيرة دليل واضح على أنه كان يدرب على اليوان السحري.


تنهد هان شو عندما شعر بأن اليوان السحري يغلّف هالة القتال الأخضر ولكن لم يجرؤ على المشاركة في المزيد من التدريب كان خائفاً جداً من أنه إذا انتشر اليوان السحري على أجزاء أخرى من جسده طبقاً لرغباته، فإن الهالة الخضراء الباهتة ستكون خالية من قيوده وتنفجر فجأة وتذهب إلى أعضائه الداخلية.


لحسن الحظ، مع مرور الوقت، كان اليوان السحري يطرد الهالة ببطء في شكل بقع من الضوء. هذا ساعد هان شو على التنفس بسهولة


بما ان الفصول كانت قد بدأت، لم يقم احد بتفتيش كومة النفايات التي لجأ اليها الهيكل العظمي الصغير، لكن هذه المسألة لم تهدئ بعد بسهولة. وبما أنه كان في وضح النهار، لم يجرؤ هان شو أن يأمر الهيكل العظمي بالعودة الى المستودع خوفا من اكتشاف غير ملائم.


في وقت متأخر بعد الظهر ، داخل قسم السحر الاسود في ميدان التدريب.


كانت لأكاديمية بابل للسحر والقوة ميادين واسعة جدا. ولكل قسم ميدان مستقل للتدريب. وكانت ميادين التدريب مكانا يختبر فيه الطلاب سحرهم. كل أنواع الإختبارات العقلية لصخور إختبار القوة العقلية، والمعدات لقياس قوة الإنفجار السحري يمكن أن توجد بداخلها.


 كما كان لدى قسم استحضار الأرواح بضعة غرف فسيحة مخصصة خصوصا للطلبة لإجراء التجارب السحرية. كان هان شو يملك ممسحة وكان ينظف أرضيات غرف تدريب إستحضار الأرواح عندما رأى فجأة بعض طلاب استحضار الأرواح يمشون.


أحدهم كان شخص لم يأتي للبحث عن هان شو، في وقت ما وجهه مرطب بالكدمات وبدا بائسا جدا يبدو أن إيرين و ليزا وجدوه بالفعل وجعلوه يدفع الثمن.


 وسرعان ما انتابه الغضب حين رأى هان شو يمسح الارض. فصار وجهه القبيح أكثر تشويشا، الى ان بات من المستحيل تقريبا تحديد ملامحه الاصلية. كان هان شو يقفز بابتهاج الى الاعلى والى الاسفل في الداخل، لكنه استمر في وضع ابتسامة خرساء سخيفة على وجهه. حتى انه كان يدندن بعض الاغاني الشعبية الخفيفة بينما كان يمسك الممسحة في يديه ويدوّرها بهذه الطريقة.


"انت ايها الملعون براين. متى رأيت الهيكل العظمي يخرج من غرفتي؟!" كان وجه باخ مشوه بشدة بينما كان ينفجر بغضب في هان شو.


هان شو رفع وجهه ونظر في باخ بوجه جاهل ، وأعطاه ابتسامة غبية وسخيفة لم يجيب وسريعا ركض مع الممسحة. 


"عد الى هنا انت لن تفلت مني اليوم"


"باخ ، كم مره قلت لك أن لا تتنمر على براين. هل تتجاهل كلماتي؟" فاني وضعت يديها فورا على خصرها وصرخت بشدة. بعد أن دخلت من الباب ، ولمحت باخ علي وشك مطاردة هان شو.


"سيدتي فاني ، انظري إلى وجهي! كل هذا لان براين قال بعض الإشاعات وجعل ليزا وايرين تضربنني. برايان هو من يتنمر علي هنا!"


"آوه ، لقد سمعت عن ما حدث هذا الصباح. ربما كان برايان مشوشا وراى بشكل خاطئ , أنه دائما هكذا! لماذا تقوم بالمزيد من المتاعب له ؟ همف. مع قدرتك السحرية ، فأنت لا تملك حتى القدرة على استدعاء مثل هذا الهيكل العظمي الغريب والقوي". بدأت فاني تتمتم مع نفسها "من استدعى ذلك؟ أنا فضولية جدا كذلك. هناك شائعات تقول أن تخصص الأرواح قد حقق تقدما كبيرا ، واكتشفت وسيلة لجعل المخلوقات المظلمة لدينا محصنة ضد هجمات سحر الضوء ".


كان هان شو يركض الى زاوية الغرفة ويحدق في مؤخرة فاني الفاتنة من بعيد. فاني ربطت شعرها الأرجواني الفاتح في شكل كعكة اليوم، تاركة فقط بضعة خيوط ارجوانية على جبينها. وقد اضاف ذلك سحرا مدهشا الى مظهرها، مما جعل هان شو يتنهد بصمت مرات عديدة مذهولا.


" براين، عذاب روحك يجب أن ينتهي الآن ويمكن أن تساعدني في ممارسة الزومبي اليوم. تعال، اذهب لغرفة التدريب الثالثة "حدقت ليزا بنظرها إلى الصورة في الزاوية وأمرت بغطرسة.


"ليزا، التمرين جيد هو كل شيء، ولكن لا يمكنكِ أن تفعلي ما فعلته في المرة الماضية ومباشرة مهاجمته بغول." فاني وبّخت بلطف، وقلقة من أن يحدث شيء لهان شو بعد سماع كلمات ليزا.


"أنا أعلم، سيدة فاني!" رمت ليزا جوابا طائشا واتجهت نحو غرفة التدريب الثالثة.


كان من واجب الخدم مساعدة الطلاب على ممارسة سحرهم. أراد هان شو أيضاً أن يجازف ويسنّ بعض الإنتقام، لذا أنزل الممسحة بأدب وسار نحو غرفة التدريب. 


أغلقت ليزا باب غرفة التدريب بصوت صاخب بعد دخول هان شو المنطقة وهذا يدل على أنها ترغب في حجز الغرفة لاستعمالها الخاص اليوم. وقفت بهدوء أمام الباب و حدقت بهان شو وقالت "لا يمكنك الهرب اليوم"


رفعت يديها علي الفور وبدأت بي ترنيم تعويذة ، "محاربين الزومبي الذين سقطوا ، استمعوا إلى دعوة رسول الظلام وأظهروا أنفسكم!"


 محارب زومبي مفتول عضلات ذو جسم أخضر داكن, ظهر بمجرد ما انتهت من ترنيمة التعويذة.


محاربو الزومبي كانوا أعلى من مقاتلي الهيكل العظمي لم تكن بالضرورة جثث متعفنة، بل كانت لديها أجسام قوية و عضلية. تحركوا أسرع من مقاتلي الهيكل العظمي وكانت قوتهم أكبر ولم يتمكن سوى المبتدئين من استدعائهم، وبالتالي فإن مجرد متدرب، مثل باخ، كان ليعجز تماماً عن القيام بذلك. 


يمكن لمخلوقات الظلام المُستدعى مهاجمة الأعداء إذا أعطى المُستدعي أمر عقلي. ومع ذلك، فإن المخلوقات المظلمة ذات المستوى المنخفض تمتلك عادة ذكاء منخفضا للغاية، ولا يمكنها إلا المشاركة في أبسط الهجمات. إذا أرادوا أن يهاجم المخلوق المظلم بكامل طاقته وعندها فقط سيتبع المخلوق المظلم رغبات المستدعي ويهاجم بعدة طرق معقدة ومختلفة.


ومع ذلك ، كانت هنالك حاجة الى الممارسة المتكررة لكي تصبح ماهرة في السيطرة على هجمات مخلوق مظلم بقوتها العقلية. لذلك، غالبا ما صار صبية الخدم هدفا للتمرين. حتى الآن، ليزا و تشوي إستخدما محاربين الهيكل العظمي للتدرب على فتيان المُهمّات. ولكن هذه المرة استدعت محارب زومبي. كان من الواضح أنها لا تنوى شيئاً جيداً


هان شو كان مصدوما عندما رأى أن ليزا لم تستدع محارب الهيكل العظمي، بل محارب الزومبي القوي وذو مستوى عالي. لقد لعن اسم لبزا عدة مرات وتراجع في حالة تأهب قصوى


"هي هي، أرى أنك تركض بشكل أسرع يا براين وأن قوتك قد نمت. يبدو أنه نوع من الإهانة لتمرين محاربي الهيكل العظمي عليك. لذا اليوم، لديك شرف لمساعدة سيدة مستحضرة الأرواح المستقبلية، ليزا، لتعلم كيفية السيطرة بشكل أفضل على محاربين زومبي."


وجنتا ليزا الجميلتان كانتا مشدودتين باللون الوردي، تحت أوامرها المحارب الزومبي بدأ يركض نحو هان شو بينما كانت تتحدث


كان محارب الزومبي ممسكا بهراوة خشبية سميكة وتحت أوامر ليزا ، قام بالهجوم نحو هان شو. كانت سرعته عالية واغلق المسافة بسرعة. الهراوة التي يلوح بها كانت تستهدف مباشرة نحو رأس هان شو.


هذه الهراوة كانت أتخن من أذرع هان شو، كان محارب الزومبي يتمتع بقوة كبيرة. حتى لو لم يمت , فإن هان شو  سيصاب بجروح خطيرة إذا أصيب.


لأسباب مجهولة، هان شو لم يكن خائفاً على الإطلاق بينما كان يشاهد الهراوة تنزل. في الواقع، شعر بنوع من الحماس المتعطش للدماء. كان شعورا غريبا جدا، كما لو كان جسده وروحه تتوق الى المعركة.


 ضاقت عيناه قليلا بينما كانت النظرة الغبية تختفي من وجهه، واستبدلت بلمعان حاد في عينيه. حرك ساقه اليسرى وانطلق منها، محولاً جسمه إلى اليمين بمقدار متر.


تقدم المحارب الزومبي وضرب بقوة الهراوة الخشبية في الأرض حيث كان هان شو يقف.


"أيه ؟!" أعطت ليزا صيحة مصدومة من الخطوط الجانبية، حيث كانت تسيطر على محارب الزومبي. لأقصر لحظات، تغيَّر الشعور الذي كانت تشعر به عادة من هان شو تغييرا جذريا، مما جعل قلبها يتأتأ. لم يسبق لها أن رأت التعبير والنظرة في عينيه قبل هذه اللحظة، ولهذا أطلقت صوت مذهل من الحيرة.


 لقد نسيت أن تعطي المحارب الزومبي أوامر أخرى. بعد تلك اللحظة، حدقت عن كثب في هان شو مرة أخرى.


الغريب، هان شو كان يرتدي تعبير سخيف مرة أخرى، وبدا ليكون خائفا غريزيا من المحارب الزومبي. كان يرتجف و وهو يتراجع، مما يعطي مظهر انه أحمق جداً.


 لابد أنني أخطأت في الرؤية؟ ذلك الملعون براين، كيف امكنه … كيف يمكن أن يكون عنده … تلك النوع من الهالة، تلك النوع من النظرة؟ فكرت ليزا بصمت وأعطت شخير بارد بدأت تستجمع قوتها العقلية مرة أخرى وأمرت المحارب الزومبي بمطاردة هان شو


على الرغم من أن هان شو كان مطارد في كل اتجاه من قبل محارب الزومبي، فإنه لم يكشف ذلك في المرة الثانية، الهالة والنظرة التي فاجأت ليزا، لكنه دائما تمكن من تجنب هراوة محارب الزومبي في الثانية الأخيرة جدا. هذا قفز فضول ليزل وروحها التنافسية، لذا ركّزت بشكل كامل على التلاعب بمحارب الزومبي كما كانت تفكر "لقد أصبح براين أسرع وأقوى بكثير منذ أن أصبح مجنونًا".


بما ان هان شو هو الهدف المنشود على نطاق واسع، فقد بدأ ينمي رغبة قوية في الانتقام من ليزا في مرحلة ما. على الرغم من أن هان شو حاول أن يتصور أنه لا يستطيع ولا ينبغي له أن يسعى إلى الانتقام، وحاول أن يوقف التفكير في مساراته، فإنه لم يتمكن من إطفائه بالكامل.


وبينما أصبح المحارب الزومبي أكثر رشاقة، ومطاردته بسرعة أكبر، أصبح تعطش هان شو للانتقام أقوى أيضا. "ممارس الشياطين يفعل كما يشاء... ممارس الشياطين يفعل كما يشاء…" وبدا انه يفهم تلقائيا المعنى الحقيقي للسحر الشيطاني، وبدا أن العبارة "ممارس الشياطين يفعل ما يشاء" تتجمع في صوت يتردد في عقله الى ما لا نهاية. 


وأخيرا، كان هان شو يزأر عندما يثني رأسه ويقوِّس جسده. لقد غير مسار جسده من التهرب واتجه مباشرة الى ليزا




بواسطة :
AhmedZirea
الفصل السابق
الفصل التالي
تحميل الفصل PDF
عرض باقي الفصول
العودة لصفحة الرواية
التعليقات
تابعنا على تويتر
جميع الحقوق محفوظة © 2020 جزيرة الروايات
سياسة الخصوصية - شروط الأستخدام

تم تصميم و تطوير الموقع بواسطة xTrimy