جميع الحقوق محفوظة © 2020 جزيرة الروايات
سياسة الخصوصية - شروط الأستخدام

تم تصميم و تطوير الموقع بواسطة xTrimy

15 - داخل قاعة الألف قطعة ذهبية
عدد المشاهدات 27
الفصل 15 : داخل قاعة الألف قطعة ذهبية.

كان أفراد عائلة دوجو في غاية الحماسة تجاه دوجو شياويي  . خصوصا والدها دوجو وودي. في الواقع ، لقد أصبح مفرطًا في حماية ابنته. ولذلك ، فقد وصف بأنه "اللحم القاسي" للمملكة. سيعبئ جيشه بالكامل إذا ضايق أي شخص ابنته.





في الواقع ، هذا "اللحم القاسي" سيحشد جيشه بالكامل عند أضعف تلميح . من يجرؤ على إثارة مثل هذا الشخص؟ دوجو شياويي قامت بضرب جون موشي رغم أنه كان تحت حماية جون تشانتيان . لم يكن هذا يعني أن الجد جون لم يستطع معارضة الجنرال العظيم دوجو وودي. ومع ذلك ، كان يعرف أن الجد دوغو سيتدخل في حال قام بتعبئة جيشه الخاص. بعد كل شيء ، لقد ورث الجنرال العظيم دوجو وودي طبيعته المفرطة في حمايتها من والده. لذلك ، خشي جون شي  دوجو شياويي أكثر … في المرتبة الثانية بعد الجد جون فقط ، وفي الواقع ، كان يخشى أحيانًا من دوجو شياويي أكثر من الجد جون ، بعد كل ذلك ، فإن جده لن يؤذيه جسديًا أبدًا. هو - على الأكثر - سيعظه بالدروس المملّة. دوجو شياويي - من ناحية أخرى - لم يكن لديها مثل هذه التحفظات. كان جون موشي دائما في خطر جلده بواسطتها - في بعض الأحيان دون سبب على الإطلاق.



حتى شخصًا بخلفية جون موشي لم يتمكن من استفزاز دوجو شياويي. لذا ، من الواضح أن الأشخاص الآخرين لم يحظوا بفرصة أمامها.



لكن الآن ، كانت الأميرة الثمينة لعائلة "دوجو" تسير في قاعة الألف ذهبية بنفسها.



أمال جون شي رأسه إلى الجانب ، وأشار بإصبعه إلى يد دوجو شياويي التي كانت تجر أذنه. و قال: "لا أستطيع مساعدتك. أنظري إليّ. هل يمكنني فعل أي شيء حيال ذلك؟ يمكن أن تمضي قدمًا إذا كان لديك أي أفكار رائعة. لكن أرجوك ... ابقيني خارجها".



"ما المشكلة معكم ؟ ألن ترحبوا بي؟ هل تعتقد أنه ليس لدي أي أموال للمقامرة؟" حدقت دوجو شياويي بهم. ثم سحبت حقيبتها ، وهزتها. رفعت حاجبيها وقالت: "لقد حصلت على الكثير من المال."



كانت تلك مجموعة الفاسقين خائفة بالكامل لدرجة أنهم كانوا على وشك تبليل سراويلهم. [لديك الكثير من المال. لكن من لديه الشجاعة للفوز بأموالك؟ أي شخص يفوز ضدك ستتم زيارته من قبل جدك وجيشه من أجل إعادة تحصيل ديونك. و ... هذا هو أفضل شيء يمكن أن يحدث لهذا الشخص. لكن ماذا عن السيناريوهات السيئة ...؟ ماذا لو كان جدك في مزاج سيئ؟ ماذا لو قرر زيارة هذا المكان؟ ثم ... نحن سنكون بخير كموتى .] ( يعني هم سيكونوا بخير إن كانوا موتى فقط الي رح يحصل لهم اسوء من الموت )



ومض ضوء ناري في عيون تانغ يوان. لم يبدو أنه يهتم بحالة بقية الناس. قال: "دعونا لا نقلق بشأن أشياء غير ذات صلة. لقد حافظت على وعدي بإحضار السيد الشاب الثالث جون  إلى هذا المكان ... ولن يهرب الآن. لذا ، أرجوك أعد لي البند الخاص بي. لقد أعطيت الناس كلمتك إن الرجل الذي لا يستطيع الوفاء بوعده لا يمكن اعتباره رجلاً حقيقياً ، ولا يحق إلا للرجل ذو الكلمة أن يقف بين السماء والأرض."



حتى شخص هادئ كـ جون شي  شعر كالو أنه سيتقيء بعد أن سمع كلمات تانغ يوان . [هل تقول أنك رجل حقيقي؟ من فضلك لا تحط من قيمة الرجال الحقيقيين.]



شخص واحد فقط من الرجال الستة تمكن من الحفاظ على هدوئه. كان لي فنغ - حفيد المعلم الكبير لي شانغ. كما وقف أخويه - لي تشن ولي لين - وراءه. مينغ هايزو - شاب صغير المظهر ذو شارب رفيع وعينان عميقتان - وقف وراءهما. كان الابن البكر لوزير شؤون الموظفين - مينغ جيانغهو. كان معروفًا أنه شخص موهوب. وأكثر من ذلك اثنين من أعضاء عائلة مينغ وقفوا وراءه. كانوا مينغ ليانغ ومينغ فيي .



ابتسم لي فنغ وقال: "الآنسة دوجو تزور شخصياً هذا المكان. كيف يمكنني ألا أرحب بها؟" ثم استدار وأصدر أمرًا ، "أخدموا الآنسة دوجو بأفضل طريقة ممكنة. ساسلخ جلد من يستفزها بأي شكل من الأشكال". بعد ذلك ، نظر إلى منغ هايزو وغمز ، "السيد الثالث الشاب جون هنا. لذلك ، دعونا ننهي هذه النكتة. انظروا إلى السيد الشاب تانغ ... انظروا كم هو متلهف. إنه يتصبب عرقا من رأسه إلى أخمص قدميه. فقط الرجل ذو الكلمة له الحق في الوقوف بين السماء والأرض ، كيف يمكننا أن لا نحافظ على كلمتنا؟ أعطه ذلك البند ".



اومأ مينغ هايزو ونظر في تانغ يوان. "السيد الشاب تانغ ، أنا مستعد لإعطائك هذا البند. لكني لا أستطيع التنازل عن المليون وخمسمئة ألف ليانغ فضة." تانغ يوان أومأ. كان قد ذهب إلى هناك للحصول الكمبيالة* . لقد كان مشغولاً إلى حد كبير بهذا ، ولم يفكر في المليون ونصف ليانغ فضية ... على الرغم من أنه كان مبلغًا كبيرًا من المال.( هي الورقة المستخدمة للتعهد بالدفع وهنا تانغ يوان رهن زوجته على شكل مال فهو كان سيستخدمها للدفع )



سخر جون شيه في قلبه. كان واضحا أن تانغ يوان  خائف للغاية. ومع ذلك ، لم يكن لي فينغ ومينغ هايزو شجاعين كما بدوا . لن يتجرأوا على نشر محتويات الكمبيالة حتى لو لم يحضر تانغ يوان جون موشي إلى قاعة الألف ذهبية . كانوا يعلمون أن نشر الكمبيالة من شأنه أن يدعو إلى غضب كلتي أسرة تانغ وصن .  سينتهي بهم الحال إلى أن يصبحوا أعداء دمويين لكلتا العائلتين. تلك ستكون كارثة كاملة. لذلك ، لم تكن هذه المسألة خطيرة كما تبدو. الهدف الوحيد وراء صنع هذا المسرحية هو الوصول إلى جون موشي .



ومع ذلك ، فإن هذه الانعكاسات الخطيرة ستنتهي حالما تصل ورقة البيع إلى يد تانغ يوان. ثم سيبدأون في نشر شائعات حول الورقة من أجل ضرب أسرة تانغ. يمكن لـ جون شي أن يتوقع الوضع بأكمله بكل وضوح .



"ما نوع البند الذي يمكن أن يجعل السيد الشاب تانغ متوترًا جدًا؟ دعني أراه بأم عيني. ستكون هذه تجربة رائعة لي." بدت دوجو شياويي فضولية للغاية حول المسألة برمتها. مدت يدها الصغيرة لأنها رأت تعبير تانغ يوان المرتاح بعد تلقيه الورقة .



أصبح وجه تانغ يوان شاحبا. رمى الورقة في فمه. لقد مضغها عدة مرات وابتلعها. ثم صفع شفتيه مع تعبير بريء على وجهه. لقد فعل هذا بسرعة خاطفة. لقد تمدد عنقه الدهني كالزرافة لأنه ابتلع الورق.



"اللعين ... السمين ... كيف تجرؤ على العبث معي؟ لديك بالتأكيد بعض الشجاعة ..." اندفعت دوجو شياويي نحو تانغ يوان بطريقة غاضبة. أمسكت طوق قميصه ورفعت جسده ذو المئتي وخمسين كيلوغرام  في الهواء. ثم صرخت ، "ابصقها!"



جون شي والشباب الآخرين رمشت حواجبهم بينما يشاهدون هذا المشهد بعيون مائلة. أصبحت شفاههم زرقاء وملتوية ، وأصبحت وجوههم بيضاء .



"الآنسة دوجو ، إنها لا شيء ... حقا. لقد بدأ كل شيء من السيد الثالث الشاب جون. كنا نفتقده كثيرا منذ أن تم احتجازه بواسطة جده. كتبنا" ستأتي أو لن تفعل "على قطعة من الورق. راهنت أنني سأأكل الورقة إذا لم يحضر السيد الثالث الشاب جون … وكان من المفترض أن يأكل السيد الشاب الورقة إذا جاء ، هذه هي المسألة فقط ، السيد تانج رجل حقيقي ... رجل حقيقي ذو كلمة ... هاهاها ... "ضحك مينغ هايزو بينما يوضح. كان قد صنع قصة على الفور. كان لديه حقا بعض المواهب. هذا الأمر سيتضخم إلى حد كبير  إذا بصق تانغ يوان الورقة ... وإذا سقطت في أيدي دوجو شياويي.



رفع جون شي حواجبه . نظر إلى منغ هايزو وفكر ، [جاء هذا الرجل بمثل هذا العذر القابل للتصديق في مثل هذه الفترة القصيرة من الزمن. علاوة على ذلك ، تحدث مع وجه مستقيم وقلب ثابت. إنه موهبة استثنائية. لديه الشجاعة والتفكير العقلاني والقدرة على تنفيذ أفكاره.] جون شي - لفترة قصيرة - كان يريد من تانغ يوان أن يبصق الورقة. أراد أن يرى هذا الأمر برمته يتحول إلى عاصفة ضخمة. لكن تانغ يوان كان أفضل صديق لجون موشي ... على الرغم من أنه كان شخصًا عديم الفائدة. علاوة على ذلك ، كان جون شي واثقاً من أنه يمكن أن يفوز بسهولة وسط هذه المجموعة من الفاسقين . لذا ، تخلى في النهاية عن الفكرة. [لكن ... ولكن ، أردت أن ... أردت حقا أن ... تنهد!]



نظرت  دوجو شياويي إلى الشباب بنظرة مرتابة في عينيها عندما بدأ كل منهم في الإيماء كـ "الدجاجة التي تنقر الأرز". قال الجميع في انسجام تام "هذا صحيح. هذا ما حدث" . ثم أطلقت سراح تانغ يوان.



أصبح وجه تانغ يوان أرجوانيًا حيث تم تعليقه من رقبته في الهواء . أصدر سلسلة من أصوات التهوع*  عندما ارخت دوجو شياو يي قبضتها من على طوق قميصه . وقد أحجم عن التنفس لأنه كان يخشى أن ينتهي به المطاف بالسعال.( التهوع الصوت الذي يخرج من حركة عضلات البطن التي تسبق التقيؤ وقد يخرج القيء بسبب السعال بعد الاختناق لءا تانغ يوان احجم او امتنع عن التوقف  )


"أيها الضيوف الأعزاء ، ارجو أن تدخلوا إلى الداخل"  وقال لى فنغ - صاحب المكان- .



ابتسم جون شي وسار داخل المكان مع نظرة متغطرسة ومهيمنة على وجهه. جلس على كرسي ورفع ساقيه على الطاولة. كان يشبه المحتال النموذجي بسلوك فاسد .


صرخت دوجو شياويي . شعرت كأنها ستركل جون موشي .



"ألم تفتقدونني يا رفاق؟ لقد كنت أيضا افتقدكم ... وأموالك. لذا ... كيف تريدون أن نلعب؟" قال جون  شي مع ابتسامة شريرة .







بواسطة :
Malek198
الفصل السابق
الفصل التالي
تحميل الفصل PDF
عرض باقي الفصول
العودة لصفحة الرواية
التعليقات
تابعنا على تويتر
جميع الحقوق محفوظة © 2020 جزيرة الروايات
سياسة الخصوصية - شروط الأستخدام

تم تصميم و تطوير الموقع بواسطة xTrimy